الصحراء

أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران 318775581

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران 00410 ادارة المنتدي
أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران 8d562b10



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله

أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران 758507872
عبدالله

25/06/2009
الموقع : الرياض

أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران Empty
مُساهمةموضوع: أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران   أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران Subscr10الخميس أغسطس 13, 2009 7:50 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران



أنقلها لأولئك الذين انتهزوا فرصة تسلط اليهود على إخواننا في فلسطين لسب
حكام المسلمين و دعوة الخروج عليهم، و الدعاء عليهم جهارا في القنوت،
وحسبنا الله و نعم الوكيل
هناك أصول ينطلق منها أهل السنة والجماعة في التعامل مع الحكام ؛ وهذه
الأصول الأصيلة يمكن اعتبارها ردّاً إجمالياً على جميع الشبهات المثارة ,
فمن ضبط هذه الأصول والتزامها فقد اتضح له الحق وزالت عنه الكثير من
الشبهات .
المسلم مأمور بالتثبّت في ما يبلغه من الأخبار ، إذ ليست كلّ الدعاوى التي
تُثار على حكام المسلمين صحيحة ؛ فيجب التأكّد من صحة الخبر

ولذلك فإنه يُقال :
إن الكثير من الشبه المثارة ما هي إلا دعاوى مجردة من البراهين .
تقريره
قال الله تعالى :
{ . . . إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا
قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ
}الحجرات6

* قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - ( فتاواه 19/63 ) :
« يسمع خبر الفاسق ويتبين ويتثبت ؛ فلا يجزم بصدقه ولا كذبه إلا ببينة كما
قال تعالى : (إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا) . . . » انتهى
.

* وقال - رحمه الله - ( فتاواه 15 / 308 ) :
« وأيضاً فإنه علّل ذلك بخوف الندم , والندم إنما يحصل على عقوبة البريء
من الذنب , كما في سنن أبى داود ( ادرؤوا الحدود بالشبهات فإن الإمامَ أن
يخطيءَ في العفو خير من أن يخطيءَ في العقوبة ) , فإذا دار الأمرُ بين أن
يخطيء فيعاقب بريئاً أو يخطيء فيعفو عن مذنب ؛ كان هذا الخطأ خير الخطأين
» انتهى .
* وقال الحافظ ابن كثير - رحمه الله - ( تفسيره 4/245 ) :
« يأمر الله تعالى بالتثبُّت في خبر الفاسق ليُحتاط لـه , لئلا يُحكَم بقوله فيكون - في نفس الأمر - كاذباً أو مخطئاً » انتهى .
* وقال العلامة السعدي - رحمه الله - ( تفسيره ص 800 ) :
« وهذا أيضاً من الآداب التي على أولي الألباب التأدب بها واستعمالها ؛
وهو أنه إذا أخبرهم فاسق بخبر أن يتثبتوا في خبره فلا يأخذوه مجرداً ؛ فإن
في ذلك خطراً كبيراً ووقوعاً في الإثم . . .
ففيه دليل على أن :
خبر الصادق مقبول ,
وخبر الكاذب مردود ,
وخبر الفاسق متوقف فيه » انتهى .

فائدة مهمة :
الآية وردت في خبر الفاسق , ومثله : خبر المجهول . وبيان ذلك من وجهين :

الوجه الأول :
أن المجهول يحتمل أن يكون فاسقاً . فصار الاحتياط : أن يتوقف قبولُ خبره على التثبت , كما يتوقف قبولُ خبر الفاسق على التثبت .

الوجه الثاني :
أن الله علّل للأمر بالتثبت بعلة هي : ألاّ نُصيبَ بالجهالة , والإصابة
بالجهالة محتملة في خبر المجهول , كما هي محتملة في خبر الفاسق .

وهذان الوجهان يثبتان - بجلاء - خطأ من قصر الآية على من تبيّن فسقه ! فقال بقبول خبر كل من لم يكن فاسقاً ، كالمجهول !

________________________________________
(الطاعة)

بما هو خير مطلوب الشرائع جميعاً، يستوي في ذلك شرائع السماء وشرائع
الأرض. وبالطاعة تستقيم حياة الأمم والشعوب، وبها يسود العدل والوئام بين
الناس، وبدونها يصبح المعروف منكراً والمنكر معروفاً.

و(الطاعة) مفهوم محوري في دستور القرآن، ومطلب أساس في شريعة الإسلام. وهي في خاتمة المطاف ترجع إلى ما أمر الله به وما نهى عنه.

ومن الآيات التي تؤكد على أهمية مفهوم الطاعة قوله تعالى:

{ يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم فإن
تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر
ذلك خير وأحسن تأويلا }

________________________________________



تفسير قوله تعالى: "يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم



_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sahara.1forum.biz
 
أصول أهل السنة في معاملة الحكام من القران
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الصحراء  :: ~*¤ô§ô¤*~ الصحراء الإسلاميات ~*¤ô§ô¤*~ :: ۩۞۩ منتدى القرآن الكريم وعلومه ۩۞۩-
انتقل الى: